مدونــة البحـــر

الأحد، 28 سبتمبر، 2008

ملوكاً نحن





خواطر معتكف ... " ملوكاً نحن "


عندما نمت على أرضية المسجد المغطاة بسجاد قديم بالي ، وتجافت جنوبي عليه يمنة ويسرة أرقاً وقلقاً

حينئذ علمت كم نحن في بيوتنا ملوكاً نعيش


عندما أكلت الأرز "محروقاً" ، والخبز يابساً ، والفول بارداً ، وشربت الشاي مراً

حينئذ عرفت كم نحن في بيوتنا ملوكاً نعيش


عندما حـُرمنا من الماء شرباً و أطفئ علينا النور ليلاً بميقاتٍ محدد معلوم

حينئذ أدركت كم نحن في بيوتنا ملوكاً نعيش


عندما كلفت بالتنظيف بعد الإفطار ، وغسل الأطباق ، ومسح الفرش والحصير وعمل الشاي وتوزيعه

حينئذ أيقنت كم نحن في بيوتنا ملوكاً نعيش


حقاً .. لا يدرك أحد قدر النعمة التي يعيشها إلا بعد أن تسلب منه


صدق رسولنا القائل " اخشوشنوا فان النعمة لا تدوم "


ولنسئلن يومئذ عن النعيم


ملاحظة : لم اذكر هذه الخواطر والمواقف كرهاً فيها أو ضجراً منها .. حاشا لله .. فهي مواقف وذكريات ارتقينا بها وتعلمنا منها و أجرنا عليها إن شاء الله ، ولكن ذكرتها لنعلم أي ملوكٍ نحن

.....

.....


بعد انتهائي من كتابة هذا البوست بسويعات قليلة ، اتصل بي الدكتور مصطفى عكر مخبراً إياي عن حملة إنسانية لزيارة مساكن العشوائيات في طنطا ، فكرة هذه الحملة تجميع وجبات إفطار والذهاب بها في لفتة إنسانية إلى تلك المناطق والإفطار مع سكانها ، في رسالة مفادها أننا شعب واحد لنا دين واحد و هم واحد


لم أتردد لحظة واحدة – رغم الاعتكاف – لعلمي بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم

(( لأن أمشي في حاجة أخي حتى أثبتها ، أحب إلى من أن أعتكف في المسجد شهراً ))


الحقيقة كان الوضع مأساوياً ، وقد كنت نويت أن اكتب عن هذه الزيارة ولكن لضيق الوقت وبسبب الاعتكاف لم أوفق في ذلك ، وكان قد كتب عنها الأستاذ أبو المعالي فايق في مدونته لقمة عيش هنا


وان شاء الله ستتبع هذه الحملة حملات أخرى كـ" جمع ملابس" و" بناء عشش ومساكن " لهم وغيرها ، وسوف يعلن عنها في حينها


هذه الزيارة جعلتني أيقن أننا لسنا ملوكاً وفقط ، بل ملوكاً متوجين

***
تحديث

...

حملة توزيع الملابس ، يوم الاثنين ، 29/9/2008م ... هنا


**********

بوست العيد ..... ثالث أيام العيد



posted by أحمد سعيد بسيوني at 8:58 م

17 Comments:

السلام عليكم ورحمة الله
انا كده اول تعليق عندك اهو

اولا جزاك الله كل خير على الموضوع الجميل ده
وثانيا على الفكرة الرئعه دي
انكو تزرورا الناس اللي في العشوائيات دي
والله يا احمد عن تجربه
مافيش حاجه تسعد الناس دي
اكتر من انك تقعد معاهم على
طبليه واحده وتاكلوا من طبق واحد
هي دي اجمل حاجه
ربنا يجازيكوا خير يارب
واخيرا هدعي لينا كلنا زي ما بدعي دايما
ربنا يديم علينا نعمه بس الاهم يحسسنا بقيمتها

28 سبتمبر، 2008 9:36 م  

ربنا يجعله فى ميزان حسناتكم ان شاء الله

وكل سنة وحضرتك طيب

يا رب يكون غفر لنا كلنا واعتقنا من النار عتقا ابديا

28 سبتمبر، 2008 9:44 م  

دكتور أحمد ..
كيف حالك أخي ، كل عام وأنت بخير .
بدايةً ألف مبروك على النتيجة جيد جدًا نتيجة موفقة جدا جدا ..أدام الله عليك نعمة التفوق ورزقك امتيازًا في العام القادم - ان شاء الله .

ملوكًا نحن - صدقتـ
لا مجال للمقارنة بين ما نحيا فيه وما يحيا فه هؤلاء - حتى ان عقلي ليخجل من عقد مثل هذه المقارنة .

نعمة بل نعم يحتاج شكرها الى آجـال طوال من العمل في طاعة الله وليتها تكفي!

فقد رأيتـ مثلما رأيت ..

هذه الفئة تحا بلا حياة كما ذكرت - ويحيون في ذاكرة النسيان .والناس في غفلةٍ عنهم فأنّى يدركون وجودهم اللهم الا في رمضان -على استحياء يذكرونهم .
وبقية العام..الله لــهم ..وهو حسبهم .

جزاكم الله خيرا على لتفتتك الطيبة وتقبل الله منا ومنكم .

أخوك /
Noor_eldeen35

29 سبتمبر، 2008 12:11 ص  

اللهم بارك في وقتك هذا واجعله في ميزان حسناتك دكتر احمد
ما شاء الله عمل رائع
وفعلا لا يشعر بالنعمة الا المحروم منها
بارك الله فيك
وتقبل منك صالح الاعمال
خالص تحياتي

29 سبتمبر، 2008 12:39 ص  

السلام عليك د.احمد
بجد عندك حق فى كل كلمه وفكرتك وصلت تمام

جزاك الله كل خير وتقبل الله منك وجعله فى ميزان حسناتك ان شاء الله
كل سنه وانت طيب ...تحياتى

29 سبتمبر، 2008 12:54 ص  

بارك اله فيك

وان شاء الله تجزي الاجر والثواب

كل سنه وحضرتك طيب

29 سبتمبر، 2008 2:13 ص  

السلام عليكم
اختلف معك يابوحميد فى بعض الاراء فاولا المعتكف ليس كما ذكرت فليست المساجد كما صورت لنا بها السجاد البالى او الطعام الغير متقن الصنع فالمساجد الان الان بها التكييف والاضاءه والفرش اليسير بل يزيد عليها الاخوه والصحبه الطيبه ويزيد على ذلك ماتكسبه من حسنات فللعبد لله معتكف ايضا

ثانيا جزاك الله خيرا على زيارتكم للعشوائيات وجعلها الله فى ميزان حسناتكم

ثالثالماذا لم تكتب عن فضائل وامور طيبه لمستها فى الاعتكاف وتكون بذلك دعوه طيبه لزملائنا فى تطبيق هذه السنه ولو لليلة واحده

رابعا اتفق معك تماما فى اننا نعيش حياة مرفهه مقارنة بمناطق المجاعات والعشوائيات والحروب ويجب ان نتاقلم ايضا مع الصعوبات المختلفه
وفى النهايه تقبل كلماتى بصدر رحب فانا احبك فى الله

29 سبتمبر، 2008 2:16 ص  

مشاعر جميلة


اللهم تقبل منك



كل عام وانت بخير

30 سبتمبر، 2008 3:42 ص  

فعلا "ملوكا نحن" نعيش في بيوتنا هكذا
"لتسئلن يومئذ عن النعيم"
إن قرأناها علينا أن نبكي لأننا إذا استشعرناها حقا لأصابنا الرعب مما نملكه من نعيم لا يحصى .. وسنُسأل عليه
اللهم ارحمنــا
الحمد لله على كل نعمة أنعمتها إيانا
رزقنا الله ألسنة ذاكرة شاكرة وقلوبا خاشعة خالصة له
.....
وجزاك الله خيرا على الملاحظة كم هي معبرة مفيدة وضحت الكثير "تحس ان ما حدث تربية وترويض وتدريب للنفس علاوة عن أنها في رمضان وفي بيت الله"
..
أما بالنسبة لزيارتكم
فكما قال د.نور الدين
(لامجال للمقارنة بين ما نحيا فيه وما يحيا فيه هؤلاء )اللهم كن لهم عونا..
أثابكم الله على أعمالكم وجعلها في ميزان حسناتكم و وفقكم لفعل الخير دوما
....
ياربي لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك

30 سبتمبر، 2008 10:10 ص  

اللهم زد هـــــــذا الوجه نورا
واجعله دائـما مأجورا
وبلغه العيد مسرورا
امين يارب العالمين
عيد سعيد

30 سبتمبر، 2008 1:06 م  

معك حق أخى
والله لا يسعنى الا ان اقول كما قلت
ملوكا نحن ومتوجين ايضاً واى تتويج هو
خاصة انا :)
أعاننا الله
جزاكم الله خيرا
عيدكم مبارك

30 سبتمبر، 2008 6:53 م  

بسم الله الرحمن

فيديو كليب ..
تهنئة لشرفااء الوطن
بمناسبة عيد الفطر

الان على

قلب ابيض

تابعونا

1 أكتوبر، 2008 9:17 م  

بالفعل احنا ملوك

واللي بيشوف حال غيره بالفعل بيقول احنا في نعيم

ربنا يجعل فعلك في ميزان حساناتك
كل سنه وانت طيب :)

2 أكتوبر، 2008 12:32 ص  

السلام عليكم
كل عام وأنت بألف خير وعيد سعيد ان شاء الله
وألف مبروك النجاح الباهر والحمد لله رب العالمين ما شاء الله ولا قوة الا بالله حاجة تشرف وتسعد القلب

نعم نحن ملوك فى بيوتنا فيكفى أنك تبيت بين جدران وفوقك سقف يحميك
وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها
فالحمد لله رب العالمين
بارك الله لك ومتعك بالصحة والعافية

الجميل فيما تفعله يا دكتور أن ما تفعله من خير تحس به نعمة الله عليك فتشكر فتدوم لك النعمة باذن الله وتزداد

أين الشباب اللاهى الذى همه الوحيد الكليب الجديد لفلان أو مصاحبة فلانة لكى يرى ويتعلم !!!
ربنا يبارك فيك يارب ويحفظك من كل سوء
سأجعل ابنتى تقرأ ما كتبت لترى نموذجا مشرفا للشباب فشكر الله لك

2 أكتوبر، 2008 4:13 ص  

كل عام وحضرتكم بخير

عيدكم مباررك

تحياتى لحضرتك

2 أكتوبر، 2008 2:57 م  

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عيدكم مبارك

تقبل الله منا ومنكم
وكل عام وأنتم بخير
كل عام وأنتم من الفائزين
كل عام وأنتم ترفلون في ثوب الفرحة
كل عام وانتم مقبولون الصيام والقيام
كل عام وقد عفا الله عنكم في ليلة القدر
كل عام وقد حصدتم الجائزة
كل عام وأنتي منصورة يا أمتي

أخوكم
سعيد

2 أكتوبر، 2008 4:47 م  

ربنا يكرمك يارب ويأجرك ان شاء الله ويارب تكون ممن اعتقو من النيران ففازو

جزاكم الله خيرا واعاننا واعانكم علي فعل الخير

كل عام وحضرتك بخير وعيد مبارك علينا وعليكم

3 أكتوبر، 2008 2:34 ص  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home