مدونــة البحـــر

السبت، 8 أغسطس، 2009

وهكذا يستمر الخير .. مشهد مصور

بسم الله الرحمن الرحيم

التدوينة السابقة كانت بعنوان .. تجربتان ثريتان 1 .. قم وجرب


أما عن هذه التدوينة فهي تعتبر كـ "مُـقـدمة" للتدوينة القادمة والتي ستكون تحت عنوان .. تجربتان ثريتان 2 .. قم وجرب


""
وهكذا يستمر الخير
""


مشهدين تمثليين .. لفرقة "شباب بجد" الفنية

الزبون : عبدالرحمن حسب الله
الجرسون : احمد صالح
سيناريو وإخراج : احمد سعيد بسيوني
.
.
مشهد واحد .. لينك اليوتيوب هنا
video
.
.
مشهد اثنين .. لينك اليوتيوب هنا

video

نص مشهدي مسرحية .. وهكذا يستمر الخير

مع تحيات .. فرقة "شباب بجد" الفنية

مشهد واحد


الجرسون : مساء الخير يا فندم .. حضرتك تأمر بحاجة


الزبون : مساء النور .. أهلا بيك .. حضرتك الجرسون ولا الطباخ ولا بتشتغل إيه هنا


الجرسون : يعني يا فندم .. بأتعلم


الزبون : عندكم أكل كويس .. أكل كويس يعني


الجرسون : أه طبعا


الزبون : عندكم ممبار


الجرسون : في ممبار


الزبون : شوية ممبار كده .. بس على ذوقك يعني


الجرسون : حاضر يا فندم


الزبون : عندكم حمام محشي .. محشي رز كويس


الجرسون : ايوة يا فندم في حمام محشي ، وفي فريك كمان


الزبون : خلاص هات واحدة محشية رز و واحدة فريك


الجرسون : حاضر يا فندم


الزبون : عندكم محاشي


الجرسون : ايوة عندنا يا فندم


الزبون : محشي كرمب ولا ورق عنب


الجرسون : في كل المحاشي يا فندم


الزبون : خلاص هات شوية كرمب على شوية ورق عنب ولو في بتنجان ياريت


الجرسون : هو حضرتك في حد معاك


الزبون : لا لوحدي


الجرسون : حاجة تانية يا فندم


الزبون : عندكم كباب


الجرسون : في كباب يا فندم


الزبون : نص كيلو كباب ومعاه الطحينة بتاعته الله يكرمك


الجرسون : تحت أمرك يا فندم


الزبون : عندكم لحمة راس


الجرسون : في لحمة راس


الزبون : في لحمة راس .. والله في لحمة راس


الجرسون : ايوة في يا فندم


الزبون : هات شوية لحمة راس ، نص كيلو كده ولا حاجة


الجرسون : حضرتك تأمر بحاجة تانية


الزبون : لا كفاية ، مانا لسه هأتعشى في البيت


الجرسون : ماشي يا فندم


الزبون : ماتتأخرش علي الله يكرمك




مشهد اثنين


الزبون : الحمدلله الحمدلله ، مطعم هايل فعلاً


الجرسون : إن شاء الله الأكل يكون عجبك يا فندم


الزبون : هو مطعم هايل فعلا ، بس في مشكلة كده ، مش عارف الفلوس راحت فين ، مش لاقيها


الجرسون : لا حضرتك ، ما الأستاذ اللي كان قاعد يتغدي جنبك دفع لحضرتك الحساب


الزبون : أستاذ مين


الجرسون : الأستاذ اللي كان بيتغدى جنب حضرتك هنا ، شاف حضرتك مرتبك كده وبتدور على الفلوس ومش ملاقيها ، قام دافع لك الحساب ومشى


الزبون : طب أنا هأقدر أقابله أزاي ولا أوصله فلوسه أزاي


الجرسون : ده هو بيقول لحضرتك انك ممكن تردله الفلوس بتاعته بإنك تساعد واحد في نفس موقفك كده في مكان تاني


الزبون : جزاه الله خيرا


الجرسون : وهكذا يستمر الخير


الزبون : وهكذا يستمر الخير



بإنتظار معرفة آرائكم

posted by أحمد سعيد بسيوني at 1:59 ص

5 Comments:

طبعا المشهد حلو قوى بس المهم انه يردالخير ده فعلا و الاهم انه يرده لحد يستاهل فعلا و يكون مرتبك حقيقى مش كده و كده
الفكره واضحه ووصلت فعلا و يارب نهر الخير و العطاء يفضل يجرى دايما
و كل عام و انت بخير

8 أغسطس، 2009 8:28 ص  

ممتاز اللهم بارك
لو تسمح لنا ناخد الفكره ونحرفها شويه بحيث تنفع الزهروات يبقى جزيت خيرا
عجبنى المعنى اللى وصل فى الاخر
ممتاااااااااز
دمتم مبدعين

8 أغسطس، 2009 4:11 م  

السلام عليكم....
ماشاء الله تبارك الله ...
سيناريو جميل ...
...
دمت في إبداع بطاعة الله..

8 أغسطس، 2009 11:36 م  

مشهد جميل جداً
وفكرة روعة

تسلم دماغك

9 أغسطس، 2009 8:14 م  

هههههههه
بسيوني
حلوة والله وجميلة

ولما تنزل المحلة تاني مرة تبقى تقطع كارتة

14 أغسطس، 2009 2:04 ص  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home