مدونــة البحـــر

الجمعة، ٣ يوليو ٢٠٠٩

صاحب مدونة البحـر في ذمة الله




صاحب مدونة البحـر في ذمة الله



دخل اليوم الجمعة 3/7/2009م احمد سعيد بسيوني صاحب مدونة البحر و مدونة سطر واحد ، والطالب في الفرقة النهائية بكلية طب طنطا في ذمة الله ، وذلك بعد أداءه لصلاة الفجر في جماعة في مسجد التقوى القريب من دارهم



كان آخر حديث شريف قرأه احمد سعيد هو الذي راوه مسلم عن جندب بن عبد الله رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "مَن صَلَّى الصُّبحَ فَهُوَ فِي ذِمَّةِ اللَّهِ ، فَلا يَطلُبَنَّكُمُ اللَّهُ مِن ذِمَّتِهِ بِشَيْءٍ فَيُدرِكَهُ فَيَكُبَّهُ فِي نَارِ جَهَنَّم"



وبهذا يكون صاحب المدونة قد دخل في ضمان أو أمان أو عهد أو جوار مالك السماوات السبع والأرضين ، كما قال عن ذلك الإمام النووي في كتابه شرح مسلم



يقول الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله- في ذلك : "في هذا دليل على أنه يجب احترام المسلمين الذي صدَّقوا إسلامهم بصلاة الفجر ؛ لأن صلاة الفجر لا يصليها إلا مؤمن ، وأنه لا يجوز لأحد أن يعتدي عليهم"



وقد روى أن سالم بن عبد الله بن عمر كان جالساً عند الحجاج ، فقال له الحجاج : قم فاضرب عنق هذا !! ، فأخذ سالم السيف ، وأخذ الرجل ، وتوجه إلى باب القصر ، فلما خرج به قال له سالم : أصليت الغداة ؟ قال : نعم . قال : فخذ أي الطريق شئت ، ثم جاء فطرح السيف ، فقال له الحجاج : أضربت عنقه ؟ قال : لا ، قال : ولِمَ ذاك ؟ قال : إني سمعت أبي يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( مَن صَلَّى الغَدَاةَ فَهُوَ فِي ذِمَّةِ اللَّهِ حَتَّى يُمسِيَ )!!



يقول الشيخ ابن جبرين -رحمة الله- في قوله صلى الله عليه وسلم : "فإياكم أن يطلبكم الله بشيء من ذمته..." .. : أن المراد هو "لا تعتدوا على هذا المصلي بضرب أو سلب أو نهب أو عذاب فإنكم بذلك تخفرون ذمه الله ، ومن أخفر ذمه الله فإن الله يطالبه وينتقم منه ، كما أنك إذا دخلت في جوار أمير أو وزير أصبحت في ذمته ولم يتجرأ أحد من أعدائك أن ينتقم منك لأنه يحترم ذلك الأمير الذي أنت في جواره وذمته ، ولا ينافي ذلك أنه قد يحدث له مصائب ونكبات في ذلك اليوم بسبب أعمال اقترفها، فما نزل بلاء إلا بذنب، ولا رفع إلا بتوبة"



يضيف الشيخ ابن جبرين : وحيث إن المرأة تسقط عنها صلاة الجماعة في المساجد ، فإنها إذا أخلصت النية وأدت الصلاة في وقتها فإن لها أجر الجماعة وتكون أيضا في ذمة الله



فلنهرع اخوتي في الدخول في ذمة ملك الملوك






*****

مسافر معسكر أسبوع في بورسعيد .. نسألكم الدعاء


posted by أحمد سعيد بسيوني at ٤:٢٤ ص

33 Comments:

السلام عليكم

موضوع جميل جدا

ربنا يوفقك في المعسكر

تقبل مروري

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٩:٠٥ ص  

اولا ربنا يوفقه


ثانيا بقي ربنا يسامحك

انا افتكرتها من العنوان حاجه تانيه لا قدر الله وكنت هعيط

اعمل فيك ايه دلوقتي

ربنا يسامحك ياراجل

وربنا يوفقك يارب في المعسكر

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٩:٥٥ ص  

الله يسامحك يا اخ احمد
تذكرت مقالتى التى كانت بنفس العنوان قعدت اقنع نفسى انها مثلها
المهم
معسكر مبارك
ولا تنسونا من صالح دعائكم فانتم على سفر ودعائكم مستجاب

٣ يوليو ٢٠٠٩ ١٠:٠١ ص  

للمره الثانيه
حضرتك
وصانعة الحريه
ربنا يسامحكم.

وفقكم الله

٣ يوليو ٢٠٠٩ ١٢:٠٣ م  

ياريت تغير العنوان والمقدمة !!!

٣ يوليو ٢٠٠٩ ١٢:٥٣ م  

اخي أحمد حفظك الله في حلك وترحالك

الأخت صانعة الحرية هذه التدوينة مختلفة شيئا كثيرا عن تدوينتك المفزعة تلك لأن الدكتور لم يأت على ذكر الوفاة والموت

٣ يوليو ٢٠٠٩ ١:١٧ م  

مش فاهمك ياض

انت بتبلطج علينا فى مدونتك يعنى

ممكن المرة الجاية تكتب انتقل من دار الدنيا الى دار الاخرة

بقلبه يعنى وهو كله تقوى

يلا باى

٣ يوليو ٢٠٠٩ ١:٤٠ م  

السلام عليكم

المطلوب أن يكون العنوان ملفتا وجذابا لكن ليس لهذه الدرجة

فما يتبادر للذهن هو انتقالك للدار الآخرة وهو ما أفزعني وأحزنني وهو ما نهاك عنه دينك ورسولك الكريم صلى الله عليه وسلم أن تروع أخا مسلما

بصراحة بعد أن قرأت المقدمة لم يستطع تفسيرك للأمر من ازالة انقباضي وحزني
غير العنوان بالله عليك ولا تفعلها مرة أخرى
وربنا يرجعك بالسلامة ويسامحك

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٢:١٦ م  

:(

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٢:٢٩ م  

الموضوع جميل جدا

لكن خضنا حرام عليك يافندم

عموما ربنا ييسر لكم الامر فى بورسعيد

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٢:٣٤ م  

السلام عليكم اخي الكريم وأشكرك جزيل الشكر علي مرورك ، ولقد أصابتني الصدمة بعدما قرأت عنوان هذا البوست .

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٢:٥١ م  

والله انا اتخضيت بجد
بس جزاك الله خيرا والله بوست مفيد جدا ورائع
ربنا يبارك فيك يارب
وربنا معاك في المعسكر وترجع بالسلامة
واتمني اشوفك في مدونتي

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٤:٠٥ م  

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بجد ربنا يسامحك
اتخضيت خضة

اه والله العظيم
و كنت خلاص يعنى

بس الحمد لله طلع حاجة تانية


ربنا يجازيك خير على التذكرة
بس العنوان صعب جدا بجد


دمت بود

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٤:٢٩ م  

أخي أحمد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

والله اني انزعجت جداً .. حتى أكملت التدونية ..
بارك الله فيك ووفقك لكل خير وأعادك سالما غانماً ...
لكن لا تستخدم هذه الطريقة أبدا
أخفتنا يا شيخ

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٥:٢٦ م  

انا قلبي وقع بجد

ربنا يوفقك في المعسكر

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٥:٥٤ م  

انت رعبتنى بالعنوان الله يسامحك

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٧:٥٦ م  

ايه ده
يعنى دى خدعة ؟
اوك

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٩:٥٤ م  

بقى ده ينفع يا عم احمد؟

٣ يوليو ٢٠٠٩ ٩:٥٦ م  

السلام عليكم

تدوينة ممتازة ودعوة مباركة لصلاة الفجر بطريقة وعنوان مبتكر ..

وفقكم الله

٣ يوليو ٢٠٠٩ ١٠:٢٧ م  

ربنا يباركلك يا احمد
بس بجد خضتنا فى البداية

انا بجد اترعبت

ربنا يوفقكم فى معسكركم

٣ يوليو ٢٠٠٩ ١١:١٦ م  

بصراحة قررت ألا أدخل مدونات مراهقين مرة أخرى
وشكراً
سلام

٣ يوليو ٢٠٠٩ ١١:٢١ م  

حراااااااام عليك والله العظيم

خوفتني واول ماشوفت العنوان اترعبت خوفت يكون ردي المرة اللي فاتت ضايقك وموتك

استغفر الله العظيم


الحمدلله انك بخير : )

٤ يوليو ٢٠٠٩ ٦:٤١ ص  

السلام عليكم

جزاك الله خيرا
حفظك الله يا اخى

٤ يوليو ٢٠٠٩ ٨:٠٥ ص  

الابن احمد
والله العظيم والله العظيم
انى فى حالة حزن واكتئاب من امس
واللى حصل انى قرأت العنوان فى مدونة
الابن ياسر ومضات ودخلت عندك المدونة
وقرات اول سطرين وتاكدت من المعلومة
دون فهم القصد واخذت ابكى واردد
لمثل هذا اليوم فلنعمل
واليوم انا كاتبة بوست وكان فى مقدمته
هذا الخبر وقلت ادخل اشوف عندك
لعلى اجد شىء اضيفه فوجدت ان
الموضوع غير ماانا فهمت
معلش انا شرحت بالتفصيل علشان
تعرف ماانا فيه من امبارح
يالا المهم انك كسبت حبة دعوات
بان يكون مثواك الجنة
بارك الله فى عمرك ياابنى واتمنا الا تكتب
عنوان يفزعنا مرة اخرى

٤ يوليو ٢٠٠٩ ١٠:٥٣ ص  

الله يحفظك أحمد

الفكرة جميلة .. التعبير عنها خضنا ياراجل

ربنا يحفظك وترجع بالسلامة

٤ يوليو ٢٠٠٩ ١:٢٤ م  

عن عامر بن ربيعة أن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال: "لا تُرَوِّعُوا المسلم؛ فإن رَوْعَة المسلم ظلم عظيم"، ورُوِيَ عن ابن عمر قال: سمعت رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ يقول: "مَن أخافَ مؤمنًا كان حقًّا على الله أن لا يُؤَمِّنَه من أفزاع يوم القيامة

٤ يوليو ٢٠٠٩ ٤:٤٥ م  

ربنا يكرمك و يجعلة فى ميزان حسناتك


تقبل مرورى

٥ يوليو ٢٠٠٩ ١١:٣١ ص  

مكن دى اول زيارة هنا بس بجد اول ماشفت عنوان البوست كنت خلاص هعيط وحسيت اد ايه الدنيا صغيره ولازم هنسيبها فى يوم من الايام ربنا يجعلنا من اهل الجنه
وربنا يكرمك وترجع من المعسكر بسلامه الله وحفظه ورعايته

٦ يوليو ٢٠٠٩ ١:٥٤ ص  

ابى الفاضل عصفور المدينه
اخذت بالى لما قراتها للمره التانيه فهو يقصد انه بصلاة الفجر دخل فى ذمة الله
انا اتخضيييييت من العنوان بس
لكن فهمت لما قرات المقاله
جزيت خيرا والدى الطيب

٦ يوليو ٢٠٠٩ ١١:١١ م  

يا اخى حرام عليك والله العظيم كنت هاموت لما قريت العنوان وكنت قاعد مستريح وفجاة اول ما قريتة اتعدلت وكنت هاموت من الخضة . الله لا يسامحك على اللى انتة عملتة . عشان انتة ما تتخيلشى انتة بالنسبة لية اية .حاجة كبيرة اوى يا احمد مش مجرد صاحب وصديق واخ . والله يا ابو حميد انتة ما تتخيلش انا قد اية بحبك واد اية بحترمك واد اية انتة غالى عندى وبعدين يا بيسو لو كان لا قدر الله حصلك حاجة كنت هرقع مين فى الفيفا ال7 وال8
تقبل تحياتى
الحوووووووووووت

٧ يوليو ٢٠٠٩ ١٢:٥٠ م  

ضربه فى بطنك سيبتلى اعصابى و خضتنى

بس بالشكل ده يبقى مبروك دخولك فى زمه الله

١٠ يوليو ٢٠٠٩ ٨:٣٢ ص  

نسألكم اللهم أن تجعلنا من المحافظين على صلاة الفجر جماعة
اللهم تقبل

١٢ يوليو ٢٠٠٩ ٩:٠٣ م  

جميل يا دكتور

٣١ أغسطس ٢٠٠٩ ٣:٥٦ م  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home