مدونــة البحـــر

السبت، 22 مارس، 2008

المحليات ... معركة لم تنته بعد



بسم الله الرحمن الرحيم




كنت أظن – كالكثيرين غيري – بأن معركة انتخابات المحليات قد انتهت بمنع الإخوان والمستقلين من الترشيح وان الأمر قد حسم بأن يفوز الحزب الوطني بالتزوير أو ما يسمى جدلاً بالتزكية


كنت أظن ذلك ، إلى أن قابلت أحد محامي الإخوان واحد المتقدمين للترشيح فسألته:عن آخر الأخبار؟ فأجابني : نحن إلى الآن مازلنا على ذمة الانتخابات ؟


سألته مستنكرا : ازاي ؟




أجابني قائلا : بص يا سيدي ، هما لما منعونا من التقديم والترشيح رفعنا عليهم دعاوى قضائية بقبول أوراق المتقدمين للترشيح ، ثم انهم رفضوا استلام هذه الدعاوى ، فرفعنا عليهم قضايا و دعاوى " عدم استلام " ، فسيضطرون في هذه الحالة إلى استلام الأوراق، ثم إن أمامهم خياران وهما : إما أن يدرجوا أسمائنا في الانتخابات أو لا يدرجوها


في الحالة الأولى وهي إدراج أسمائنا ، فممكن أن يدرجوها مباشرة وندخل المعترك الانتخابي من البداية أو انهم بخبثهم يأخروا الاستجابة إلى ما قبل يومين من يوم الاقتراع ويدرجوا أسمائنا في كشوف المرشحين النهائية وبذلك لا نستطيع الدعاية لمرشحينا لان باب الدعاية يقفل قبل يوم الاقتراع بـ48 ساعة وبذلك نكون نزلنا الانتخابات ولم نحصل إلا على القليل من الأصوات بسبب عدم الدعاية الكافية فيجب علينا أن نأخذ حذرنا من هذه اللعبة القذرة


في الحالة الثانية وهي أن يرفضوا إدراج أسماء مرشحينا وفي هذه الحالة سنلجأ إلى الحل الأخير وهو رفع دعاوى قضائية بإيقاف الانتخابات بسبب وجود قضايا لم يستجب لها من قبل لجان الانتخابات




ويضيف أستاذنا : نحن أصحاب حق ويجب ألا نتنازل عنه بسهولة ويجب أن نسعى في المطالبة به ولا نفرط فيه أبدا وليعلموا أن المعركة لم تنته بعد



طرفة أخيرة مبكية اخبرني إياها وهي - حسب وصفه تحدث للمرة الأولى في حياته القانونية – وهي أن بعض الإخوان قبلت أوراقهم في بعض اللجان الانتخابية بسبب عدم علم أعضاء اللجنة انهم من الإخوان فقبلوا أوراقهم
ويضيف : بعد إن انتهى إلى علمهم – من الآمن والحزب – انهم من الإخوان " المحظورين " رفعوا { دعاوى استرجاع } على المرشحين بمقتضاها يسترجعوا أوراقهم بعد إن كانت قد قبلت ...


آآآآآآآآآآآآه .... يا قلبي لا تحزن


ملاحظة : يرجى نشر هذه الأخبار بقدر الاستطاعة



*****************************
في الانتظار.. أسبوع البحر التدويني الأول { ابحـر }

posted by أحمد سعيد بسيوني at 5:09 م

6 Comments:

السلام عليكم يا ابوحميد
لقد تغيرت كثيرا في الأيام الأخيرة ؛ فأنت لم تعد فقط طالب طب يطحن الكتب طحنا ويأكلها أكلا، لا، لقد صرت سياسياً كبيرا، وصحفيا خطيراً ، ولا أدري أين كنت تخبيء كل هذه المواهب، ولماذا لم تطف على السطح إلا هذه الأيام؟ ترى ما السر في ذلك؟

أياً ما كان السبب، أود أن أقول لكأني فخور بك والله كل الفخروإ،ي لأرجو لك مزيدا من النضج الفكري ، وأنت مثال يستشهد به للرد على من يتهم شباب الإخوان بالعته الفكري ، وأنهم يسيرون في القافلة كالأنعام...
أقول لك يا أحمدأن مرتبتك تزيد عندي يوما بعد يوم، صدقا لا مجاملة.... أنت تتفوق على بقية الإخوة الأعداء بفكرك وتفوقك والتزامك

زادك الله التزاما ونضجا

ادع لي يا أبا حميد،،،عندي لك خبر حلو ساٌقصه عليك عندما نتقابل في الويك إند عندي في البيت


سلام عليكم

22 مارس، 2008 7:07 م  

ياسيدى هى هتيجى على دى

22 مارس، 2008 11:45 م  

بسم الله
حبيبي هيما
وعليكم السلام
طحنا و اكلا و خطيرا ... اعتقد انها وسعت منك جدا
دا انااااا غلبااااااااااان
اشكرك بجد يا ابراهيم على مجاملتك اللطيفة والتى اعتقد اني اقل مما تقول بكثير
جزاكم الله خيرا يا هيما على متابعتك للمدونة وانا سعيد بتعليقاتك التى تزيد المدونة جمالا ونورا
وانا على احر من الجمر لسماع الخبر الحلو
ويا رب يكون له صلة باللي في بالي هههه
الى اللقاء في الويك اند وخلي بالك من الهاي واي
تحياتي

23 مارس، 2008 11:39 ص  

موناليزا
جميل جدا الموضوع الاخير اللي كتبتيه في مدونتك
واعتقد انه الرد المناسب على تعليقك في مدونتي
تحياتي

23 مارس، 2008 11:41 ص  

ااااااااااااااااه
على نفسهم ان شاء الله
هننزل وهنعمل دعايا
ومش مهم نفوز
مشكلة الناس دى انها فاهمه الاخوان غلط
الاخوان مش عاوزين كرسى
الاخوان عاوزين اصلاح
كفايه انهم عرفوا الناس بالديموقراطيه اللى فى مصر
وكفايه انهم هيقرفوا الوطنى ويبوظوا عليهم تزويرهم

---------
معذرة الى ربكم
--------
ان شاء الله ساقوم بعمل حمله للمجليات
لو حضرتك موافق ياريت تشارك معانا
فى انتظار رد حضرتك

26 مارس، 2008 6:31 ص  

بسم الله
في انتظار بدء الحملة
ان شاء الله
الله المستعان
تحياتي

26 مارس، 2008 9:09 ص  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home